جبـل العرب

نلتقي لنرتقي ،، !!
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 الإرهاب .... هدف أم حجة ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الأحد أغسطس 29, 2010 11:41 pm

الإرهاب هدف أم حجة

لم يكن الإرهاب وليد هذا العصر فقط , بل ظهر بأشكال متعددة عبر أزمنة طويلة , ففي كل لحظة يكون فيها السكان بعدم الأمان في بقعة من بقاع العالم , يكون هناك إرهاباً مرتكب بحقهم , فجميع الغزوات و الحروب , هي ظاهرة من ظواهر الإرهاب بشكل أو بآخر , و جميع أنواع الاحتلال لأراضي الغير بالقوة , هي ممارسة فعلية للإرهاب , حيث لم تكن حدود الدول آمنة للسكان حتى اليوم , وبقي الناس في تخوف دائم من عدم الاستقرار , إما سياسياً أو اقتصادياً , و كل ذلك من الأمور التي تروع البشر في كل زمان و مكان .

أولاً – سوريا و الإرهاب


بعد الأحداث التي تعرضت لها سوريا من حركة الإخوان المسلمين في مطلع الثمانينات من القرن الماضي , و مسلسل الاغتيالات التي قامت بها هذه الحركة في الشوارع و البيوت و المؤسسات , و المعانات التي قضاها القطر في القضاء على هذه الحركة , تعرضت سوريا لاتهامات ظالمة تصفها بالإرهاب , حيث وجهت الأصابع إلى قادة الدولة و الجيش تتهمها بالقمع و العنف , و عدم تطبيق قواعد حقوق الإنسان في السماع لمطالب هذه الجماعات , التي لم يكن لها هدف أو مطلب , سوى زعزعة الأمن و الاستقرار , تنفيذاً لمخططات الإمبريالية الأمريكية و الصهيونية .
و على خلفية اختطاف و تفجير عدد من الطائرات المدنية في العالم , سارع العالم الغربي لاتهام سوريا و الإشارة لها قبل البدء بالتحقيق , بأنها وراء من دير لهذه الأعمال الإرهابية , و لم يقدم دليلاً واحداً على ذلك .
و عند وصول القضية الفلسطينية إلى طريق مسدود , و عدم وضوح رؤيا لحل هذه القضية , انطلقت الانتفاضة في الأراضي العربية المحتلة , و شملت كل فلسطين , و حظيت هذه الانتفاضة بالدعم السوري الكامل , و لجأ عدد من القادة الفلسطينيين إلى دمشق , لاستثمار هذا الدعم مادياً و معنوياً , و في غياب الدعم العربي و تناسي الواجب الوطني من قادة العرب , مما دعا الولايات المتحدة الأمريكية لوضع سوريا على قائمة الدول التي تحتضن و ترعى الإرهاب , بدافع من الضغوط التي تمارسها إسرائيل عليها , و أخذت الدعاية الغربية تروج لهذه القائمة , خاصة و أنها تحوي أيضاً على قوى ثورية و وطنية في العالم تعارض السياسة الأمريكية مثل إيران و ليبيا و السودان .
نتيجة لما سبق , عانت سوريا الكثير الكثير , من الافتراءات و الحصار الاقتصادي و السياسي , كان هدفه إخضاع سوريا لسياسة الأمر الواقع و الرضوخ للمطالب الإسرائيلية و الأمريكية , و فرض الشروط عليها للقبول بعملية سلام تتوافق و الرؤى الصهيونية .
و رداً على ذلك طرح القائد الخالد حافظ الأسد , مبادرته المشهورة التي أطلقها خلال زيارته لليونان في أيار عام 1986م حيث تتلخص في :
1ً- مناقشة ظاهرة الإرهاب التي أصبحت على مستوى الدولة .
2ً- ضرورة مواجهة الإرهاب و الحد منه و رسم معالمه .
3ً- التفريق بين الإرهاب و أعمال المقاومة الوطنية المشروعة ضد الاحتلال الأجنبي

وفي خطابه أمام المؤتمر الخامس لمنظمة الدول الإسلامية الذي عقد في الكويت عام 1987م , شرح القائد حافظ الأسد مبادرته هذه و طالب بعقد مؤتمر دولي يناقش :
1ً- تحديد الإرهاب و تعريفه .
2ً- تحديد الأسباب التي يتولد عنها الإرهاب .
3ً- تحديد تدابير مكافحة الإرهاب .

و بذلك بكون القائد الخالد حافظ الأسد قد أسقط من يد الغرب ورقة أساسية تستخدم ضد العرب و بخاصة سوريا , و أنطلق منها في وضع الحد لأولئك الذين يهاجمون قوى التحرر العالمية , حيث فرق بين مفهوم الإرهاب و المقاومة الوطنية المشروعة حيث قال :
( الإرهاب مدان , ونحن نقف ضده أينما كان , أما المقاومة الوطنية للغزو , فهو حق و واجب لكل المواطنين الذين يتعرض وطنهم للغزو , أينما كان هؤلاء المواطنون و أيا كان هذا الوطن , و إلا تغيرت المفاهيم البشرية التي ثبتها الإنسان عبر نضاله أجيالاً طويلة ) .


............................................... يتبع




***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الطائر
عضو فعال
عضو  فعال
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 58
عمريَ » : 27
نقآطيَ » : 37785
تآريخ التسجيــل : 13/08/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الأحد أغسطس 29, 2010 11:59 pm

موضوع قيم سلمت يداك أخي نمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القرنفال الأحمر
الادارة العامة
الادارة العامة
avatar

جنسيَ » : انثى
مشآرگاتيَ » : 11342
نقآطيَ » : 65090
تآريخ التسجيــل : 06/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 1:49 pm

الغرهاب لا دين له ولا وطن
في كل بقاع الأرض نراه
ونخشاه
وربك قادر أن يقضي عليه
أيها النمر أشكرك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عدنان جميل الصحناوي
عضو ماسي
عضو ماسي
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 2253
مكآنيَ » : سوريا / شهبــا / الجنينة
نقآطيَ » : 48746
تآريخ التسجيــل : 16/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 2:38 pm


الأخ نمــــر المحترم


نسأل الله ان تبقى بلدنا بخير والله حاميها


شكرا وأحييك على طرح هذا الموضوع


لك تحية ومودة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://telestwhy_1957@hotmail.com
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:07 pm



أخي الطائر
شكرا ً لمرورك
و بارك الله بنشاطك
الذي نعتز به
لك تحياتي

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:10 pm



الأخت ميمونة
شكرا ً لك
لقد ارتأيت أن أضيء على هذا الموضوع
من باب التعريف بالإرهاب
و تجنبه سيما و نحن شعب مسالم نحب الحياة
و أرجو أن لا يكون ثقبلا ً على أحد

تحياتي لك

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:12 pm



الأخ عدنان
شكرا ً لك
فقد عوتنا على الرعاية و الحفاوة من جانبك

تحياتي لك

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين أغسطس 30, 2010 11:14 pm



ثانياً : المحاولات الدولية لتحديد الإرهاب :


جرت عدة محاولات لتحديد الإرهاب , و تنظيم العلاقات بين الدول و الأفراد أثناء السلم و الحرب , و لكنها محاولات خجولة بقيت حبراً على ورق , تفسر حسب رغبات الدول الأقوى في العالم , ولا تلبي حاجة الشعوب للأمن و السلام , و كانت المحاولات التي سجلت خرقاً لهذه الاتفاقيات أكثر من الحالات التي سجلت تطبيقاً لها , و لم يتم اللجوء إلى محاكمة مجرمي الحرب إلا بعد سقوط عروشهم , كما حصل للنازيين بعد انهيار دول المحور في الحرب العالمية الثانية , و لـ ميلوزيفيتش بعد دخول قوات حلف الشمال الأطلسي إلى يوغسلافيا .
و ضمن هذه المحاولات الدولية لتحديد الإرهاب , كان هناك أربع اتفاقيات عرفت باتفاقيات جنيف الأربع , هذه الاتفاقيات حددت في موادها 51 و 53 في الأولى و44 و 51 في الثانية و 130 في الثالثة و 147 في الرابعة , ما يعد إرهاباً ما يلي :
1- القتل العمد .
2- التعذيب لسبب أو بـ دونه .
3- التجارب البيولوجية .
4- إحداث آلام كبرى مقصودة .
5- الأعمال التي تترك عاهات في الجسم .
6- المعاملة غير الإنسانية .
7- تخريب الممتلكات أو تملكها بصورة لا تبررها الضرورات العسكرية .
8- إكراه شخص على الخدمة في القوات المسلحة العسكرية لدولة عدوه لبلاده .
9- حرمان شخص من الدفاع عن نفسه في المحاكم .
10- الاعتقال غير المشروع .
11- اختطاف الرهائن .
12- سوء استعمال شارة الصليب الأحمر و الهلا ل الأحمر والأعلام المماثلة .

وقد وقع بروتوكولاً ملحقاً بهذه الاتفاقيات الأربع عام 1977م حدد الجرائم التالية إرهاباً هي :

1- ترك السكان المدنيين هدفاً للهجوم .
2- القيام بهجوم عشوائي هدفه السكان المدنيين المسالمين .
3- مهاجمة المؤسسات و المنشآت المشغولة بمواد خطيرة .
4- مهاجمة المواقع المجردة من وسائل الدفاع أو المناطق المنزوعة السلاح .
5- مهاجمة شخص مع العلم أنه عاجز عن القتال .
6- قيام دولة محتلة بنقل بعض السكان المدنيين إلى أراضي أخرى أو ترحيلهم .
7- كل تأخير غير مبرر في إعادة الأسرى إلى أوطانهم .
8- ممارسة سياسة الفصل العنصري .
9- مهاجمة الآثار التاريخية و أماكن العبادة و الأعمال الفنية التي تمثل التراث الثقافي أو الروحي لشعب من الشعوب .

و قد وقعت عدة اتفاقات بعيداً عن هيئة الأمم المتحدة منها :

1- اتفاقية طوكيو الموقعة عام 1963م حول الجرائم المرتكبة على متن الطائرات المدنية أثناء تحليقها .
2- اتفاقية مونتريال 23 أيلول 1971م لدرء العمليات غير المشروعة ضد الطيران المدني .
3- اتفاقية ستراسبورغ 26 كانون الثاني 1977م التي اعتبرت إرهاباً كل من : الاختطاف – احتجاز الرهائن كدرع واق – كبت الحريات الشخصية – استخدام الطرود الملغمة – التعدي على الممتلكات الخاصة .
4- الاتفاقية الدولية عام 1965م بشأن تصفية جميع أشكال التمييز العنصري .
5- اتفاقية الجمعية العمومية لهيئة الأمم المتحدة بدورتها التاسعة و العشرين في كانون الأول عام 1974م لتعريف العدوان .

هذا بالإضافة لاتفاقيات أخرى كانت تقتضيها الضروف الآنية و الأحداث التي تقع في حينها و كلها لم تفي بالغرض المطلوب في مكافحة الإرهاب للأسباب التالية :
1- وجود دولة عظمى لها المصلحة بالأحداث .
2- عدم توفر القوة لدى المجتمع الدولي أو الإجماع على القوة الرادعة
3- عدم الإشارة بوضوح لحق الشعوب بمقاومة الاحتلال .


................................................................................ يتبع


..........................................................................................................................................


***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فارس بلا جواد
الادارة العامة
الادارة العامة
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 9823
عمريَ » : 48
نقآطيَ » : 63535
تآريخ التسجيــل : 02/06/2008

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 3:15 am

موضوع قيم جدا

تابع و لك الف شكر

رحم الله القائد الخالد حافظ الاسد و اسكنه فسيح جنانه


***************************************



و الله اني لأستحي من فضل الله علي

الحمـــــــــد لله رب العزه و العرش
[/updown]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://qisip.com/
نـــ الهدى ـــور
كبآر الشخصيآت
كبآر الشخصيآت
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 17859
مكآنيَ » : السويداء
نقآطيَ » : 67121
تآريخ التسجيــل : 19/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الثلاثاء أغسطس 31, 2010 4:00 am

نعم اخي نمر
فالموضوع رائع جداااااا
الف شكر لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 1:03 am

الشكر الجزيل
قارس بلا جواد
نور الهدى
على ماتقدموه من دعم
تحياتي لكما

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 1:06 am




ثالثاً : الدولة اليهودية و الإرهاب :

ينبع الإرهاب في الفكر الصهيوني , من نظرة اليهود الفوقية للعالم التي تولدت من كتابات العهد القديم التي اتخذها القادة الصهاينة دستور عمل لبناء دولتهم إسرائيل على تحقيق مشيئة الرب في بناء مملكتهم التي ستسود على الأرض و ترث ملكوت السماء .
ففي التوراة اليهودية نجد الطبيعة الإرهابية و العنصرية التي يمارسها الإسرائيليون اليوم , من خلال ما نقرأ فيها مثل :
( ليمت جميع الناس و يحيى إسرائيل وحده )
( يرفعك الله فوق شعوب الأرض و يجعلك الشعب المختار المقدس )
( إن اليهود جزء من العزة الإلهية , لذلك فإن الدنيا و ما فيها ملك لهم )

و جاء في سفر اشعيا : ( و يقف الأجانب يرعون أغنامكم , أما أنتم – بني إسرائيل – فتدعون كهنة الرب تأكلون ثروة الأمم و على مجدهم تتآمرون )
( إن للرب سخطاً على كل الأمم و محواً على كل جيشهم )
و فيه أيضاً عن دمشق ( هوذا دمشق تزال من بين المدن و تكون رجمة ردم )
و عن فلسطين ( أمر الرب أن تخرب حصون كنعان و تصير مدنها قرية بلا ساكن فيها )
و عن أرض العراق ( بذاتي حلفت أن بصرة تكون دهشاً و عاراً , و كل مدنها خرباً أبدية , لا يسكن هناك إنسان , و لا يتغرب فيها ابن أدم )
وفي سفر حز قيا يقول الرب عن مصر ( وتصير مصر خربة مقفرة لا تمر فيها رحل إنسان , و لا تمر فيها بهيمة , و أشتت المصريين بين الأمم , و أبددهم في الأرض )
و جاء في السندرهين – أحد الكتب اليهودية : ( أنتم يا أمة إسرائيل تدعون بشراً , أما ما عداكم من الأمم فوحوش )
و تقول الوصية الإلهية التوراتية ( لأن الرب إلهكم , سائر معكم , لكي يحارب عنكم أعدائكم , لتكن حرابكم مقدسة ) و في سفر يشوع – الإصحاح السادس - عن مدينة أريحا ( أهلكوا جميع من في المدينة , من رجل و امرأة و طفل , حتى البقر و الغنم و الحمير بحد السيوف , و احرقوا المدينة و جميع ما فيها )

من هذه القرآات نستخلص المرتكزات الأساسية الإرهابية للصهيونية بما يلي :
1- الأرض و ما عليها ( ميراث بني إسرائيل ) و عليهم تنفيذ مشيئة الرب و حكمته .
2- الديانة اليهودية صحيحة و ما عداها وضعي .
3- الشعب اليهودي بشر و الآغيار خدم لهم .
4- يحرم على اليهود استعمال الشفقة و الرحمة مع الشعوب الأخرى .

و منذ ظهور العصابات الإرهابية الثلاث ( الأرغن – شتيرن – ألمانيا الفتاة ) , و هم نواة الدولة اليهودية حالياً , نرى تتالي الأعمال الإرهابية , حيث بدأت من اغتصاب فلسطين و تدمير مدنها وتهجير سكانها , حيث كان ذلك ضمن برنامج دقيق مخطط له و مبارك من قبل القوى الرأسمالية , إلى أعمال القرصنة و الهيمنة على حكومات الدول الكبرى و تسخير هذه الدول لمصالحها الخاصة , منذ ذلك الحين و هي تدعي الدفاع عن حقوقها في الحياة و الوجود و تعاني من الإرهاب المرتكب بحقها من العرب , و تقوم باستجرار عطف العالم بقوة مؤسساتها الدبلوماسية و الإعلامية و المالية .
و نرى اليوم بأن كل ما يجري في العالم من حروب و صدامات مسلحة , له صلة مباشرة أو غير مباشرة بهذا الكيان الذي منذ نشوئه لم يعرف العالم الهدوء أو السكينة , لأنه لم يرى نفسه إلا بهذه الأجواء خدمة لمصالح اليهود في تنفيذ برنامجهم و بسط السيطرة على الأراضي الكافية لاستيعاب كل يهود العالم , إأن وصل عدد العرب الفلسطينيين في الشتات عام 1978م على النحو التالي :
1.750.000 لاجىء في الأردن .
400.000 في سوريا .
250.000 في لبنان .
260.000 في كل من مصر و العراق و دول الخليج و أوروبا و أمريكا .
ولم تفلح كل القرارات الدولية في ردع إسرائيل عن أعمالها الإرهابية بسبب معتقداتها الدينية من جهة , و ما يقدم لها من دعم من الدول الغربية صاحبة المصلحة في وجود إسرائيل في المنطقة من جهة أخرى , و من هذه القرارات نذكر :

أولاً : قرارات الجمعية العمومية لهيئة الأمم المتحدة :

1- القرار رقم 2253 تاريخ4/7/1967م: القاضي بدعوة إسرائيل لإلغاء التدابير المتخذة لتغيير وضع القدس .
2- القرار رقم 2443 تاريخ 19/12/1968م : القاضي بإنشاء لجنة خاصة للتحقيق في الممارسات الإسرائيلية التي تمس حقوق الإنسان لسكان المناطق العربية المحتلة .
3- القرار رقم 2672 تاريخ 8/12/1970م : القاضي الاعتراف للشعب العربي الفلسطيني بحق تقرير المصير و الطلب مرة أخرى من إسرائيل اتخاذ خطوات فورية لإعادة المشردين .
4- القرار رقم 2851 تاريخ 20/12/1971م القاضي بمطالبة إسرائيل بشدة بأن تلغي جميع الإجراءات لضم واستيطان الأراضي المحتلة .
5- القرار رقم 3414 تاريخ 5/12/1975م القاضي بإعادة الأراضي التي احتلت بالقوة .

ثانياً : قرارات مجلس الأمن :

1- القرار رقم 267 تاريخ 3/7/1969م الذي يدعو إسرائيل إلى إلغاء جميع الإجراءات التي من شأنها تغيير وضع القدس .
2- القرار رقم 271 تاريخ 15/9/1969م القاضي بإدانة إسرائيل بتدنيس المسجد الأقصى , و دعوتها إلى إلغاء جميع الإجراءات التي من شأنها تغيير وضع المسجد .
3- القرار رقم 446 تاريخ 22/3/1979م القاضي باعتبار الممارسات الإسرائيلية بإقامة المستوطنات على الأراضي العربية المحتلة , عقبة خطرة بوجه السلام في الشرق الأوسط و ليس لها أي مستند قانوني .
4- القرارين 242 و 338 القاضيين بالانسحاب الفوري إلى ما وراء خط الرابع من حزيران عام 1967م و إدانة كل أعمال القتل و التدمير الذي مورس على يد الجيش الإسرائيلي في الأراضي العربية المحتلة و الدعوة إلى إقامة السلام في الشرق الأوسط .


....................................................... يتبع

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نزار محمد شجاع
مشرف أقسام نفحات من الإيمان والكاريكاتير
مشرف أقسام نفحات من الإيمان والكاريكاتير
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 653
نقآطيَ » : 41945
تآريخ التسجيــل : 24/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الأربعاء سبتمبر 01, 2010 1:42 am

الأخ نمير الأرهاب متنوع وقديم وجديد
من خلال غزو القبائل إلى الكاوبوي
وهناك ارهاب فردي مثل العنف والقتل العمد
وارهاب دولة مثل الاحتلال
وارهاب فكري مثل (.................)
وللأسف حاول البعض قلب الحقائق لدرجة ان المقاومة الوطنية سموها ارهاب
وقد يصبح سلطان الأطرش بنظر البعض ارهابي

***************************************
الثائر الحقيقي آخر من يأكل وآخر من ينام ............وأول من يموت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الخميس سبتمبر 02, 2010 10:23 pm



هههههههههه سلطان الأطرش قمر
و إذا نحن نجوم فنحن حوله
شكرا ً أخي نزار

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   السبت سبتمبر 04, 2010 2:01 pm



بعض المشاهد الإرهابية


هناك الكثير من القرارات الصادرة عن المنظمات التابعة لهيئة الأمم المتحدة مثل المجلس الاقتصادي و الاجتماعي , و لجنة حقوق الإنسان , و اليونسكو , و كلها تدعو إلى تأكيد الطابع الاجتماعي و الثقافي و الحقوقي للشعب العربي الفلسطيني و عدم شرعية الاحتلال و تغيير معالم الأرض العربية .
ومما يؤكد إرهابية الكيان الصهيوني مشاهد القرصنة التي يرويها شهود العيان من الأراضي المحتلة , و سياسيون عالميون , تختفي آثارهم عندما يذكرون الحقائق

1- فجر التاسع من نيسان من علم 1948م , أقترب 120 جزاراً من عصابة الهاغانا , دون ضوضاء من قرية دير ياسين , مسلحين بالرشاشات و القنابل , و أبادوا جميع سكان القرية , و لم يفلح بالهرب سوى من تظاهر بالموت , و أنجز القتلى مهمتهم الموكلة إليهم من / يهوشا غولد سميث / حيث روى بعض الناجين من هذه المجزرة أنه لم يبقى من عائلة زهران المؤلفة من 25 شخصاً سوى طفل تخشب من الرعب في حضن أمه المقتولة .
و نقل ضابط بريطاني إلى رؤسائه ( أنهم اغتصبوا العديد من الطالبات قبل قتلهم طعناً بالسكين , كما ذبحوا الكثير من الرضع و الشيوخ بعد إطلاق النار عليهم )
أما ما قاله ممثل الصليب الأحمر في القدس ( رينيه ) : أنهم أنجزوا معظم عملهم بالرشاشات و القنابل اليدوية و مدافع الهاون و التلغيم للمنازل و أتموا عملهم بالسكاكين .
هذه الحفلة الدموية التهتكية واحدة من أفظع الأعمال الشنيعة للصهاينة , و لكنها ليست الوحيدة , حيث قاموا قبل إعلان دولتهم في 15 أيار عام 1948م بمهاجمة المدن و القرى الفلسطينية كافة و طردوا من لم يقتل , و ترحيلهم مشياً على الأقدام إلى الدول العربية المجاورة و الاستيلاء على أراضيهم .

2- قتل الكونت فولكه برنا دوت ممثل الأمم المتحدة و المبعوث لتقصي الحقائق , بالهجوم على موكبه من قبل دورية للشرطة العسكرية الإسرائيلية , و قتل معه ثلاث ضباط للهيئة و اثبت بالدليل القاطع تورط الساسة الصهاينة بقتله لأنه اتهم قبل 15 يوما ً بأنه ضد السامية , و أن قاتله لم يهاجم من الموكب سوى سيارته حيث كان يعرفها مسبقاً , و ادعى أنه لم يفهم العبرية حين حدثه المرافقين عند تفتيش الموكب لتعريفه بـ الكونت .
3- أعمال القرصنة العالمية التي قامت بها الدولة الصهيونية لبناء كيان قوي , حيث سرقت بعملية معقدة مخططات طائرة الميراج الفرنسية من مستودعاتها في سو يسرة بمساعدة رجال مخابرات أوروبيين , كما سرقت عدة شحنات لليورانيوم لحلف الشمال الأطلسي من شوارع أوروبا , كما وقامت بقصف المفاعل النووي العراقي عدة مرات من مستودعات الشحن في مرسيليا و في طريقه للعراق ثم في موقعه إلى الغرب من بغداد حيث دمر نهائياً .
كما و قامت بـ طائراتها التي تزود بالوقود جواً بقصف و تدمير مقر منظمة التحرير الفلسطينية في تونس , و بعدة أعمال كومندوس اغتالت العديد من قادة المنظمة في لبنان و أوروبة , و الدخول إلى عدد من السفارات العربية في أوروبة بمساعدة أصدقائها رجال المخابرات في الدول نفسها , كما و أسقطت الطائرة الليبية التي ضلت في صحراء سيناء و على متنها أكثر من 200 راكباً دون رادعاً من ضمير أو إدانة دولية في ظل السيطرة الغربية على مجلس الأمن ,
و بعد ذلك هل يحق لهذا الكيان أن يدعي السلام و ينعت الأخرين بالإرهاب , خاصة و أن هذا الكيان استعدى جميع قوى التحرر في العالم و المناضلة في استعادة الحقوق و نبذ الظلم و العدوان .





........................................................... يتبع
[b]

***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nemer
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
مشرف قسم موسوعة جبل العرب
avatar

جنسيَ » : ذكر
مشآرگاتيَ » : 1448
نقآطيَ » : 40940
تآريخ التسجيــل : 19/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: الإرهاب .... هدف أم حجة ؟   الإثنين سبتمبر 06, 2010 12:22 am





رابعاً : الولايات المتحدة و الإرهاب :


إذا استعرضنا المسلسل الإرهابي للولايات المتحدة الأمريكية , نجده تاريخ حافل بالمشاهد المأساوية , التي يندى منها جبين الإنسانية , و يندم البشر على وجودهم على هذه الأرض لإعمارها و إتمام مكارم الأخلاق فيها .
و من يطلع على تاريخ أمريكا , يستدل أن الدولة الوحيدة التي بدأت ثم رعت الإرهاب و استغلته أفظع استغلال هي الولايات المتحدة الأمريكية , ففي دراسة مبسطة لتاريخ هذه الدولة نجد :

1- قامت الدولة الفيدرالية في أمريكا على إبادة الشعب الأصلي ( الهنود الحمر ) حتى بلغ عدد ضحاياها منهم حتى بداية الحرب العالمي الثانية مليوني ضحية , من القبائل الهندية التي أرغمت على توقيع أكثر من 350 معاهدة أبيدت مع إبادة هذا الشعب
حيث كان الاتجار بجلدة رأس الهندي عملية رابحة , إذ بيعت جلدة رأس الهندي في مدينة دنفر بـ 10 دولارات عام 1870 م و وصلت إلى 25 دولاراً في ديدرو و 20 دولاراً في داكوتا الجنوبية .
و نذكر بقانون القاضي الأمريكي ( لنش ) الذي يقضي بإعدام المهاحر الصيني دون محاكمة , حيث أحرق الحي الصيني في نيويورك و قضي على الكثير من المهاجرين الصينيين ,
2- القوة الاقتصادية الرأسمالية التي تهدف بالدرجة الأولى إلى الربح و هو القانون الأساسي للنظام الرأسمالي , و يقضي هذا القانون بإزاحة المنافسين حتى الأصدقاء منهم , و إذا و صلت المنافسة إلى مرحلة الصراع , تقضي المصلحة الرأسمالية المحلية إلى الانتشار بغية البقاء و الاستمرار , و هذا ما ولد الحروب الكونية الأولى و الثانية , عدا عن الحروب الجانبية التي تحصد كل يوم عشر ضحايا وسطياً , و لأمريكا المصلحة الأولى في هذا الصراع لامتلاك أسواق الاستهلاك , و الوقوف على منابع المواد الخام في العالم و انتشار الشركات التابعة لها , فمن الدعم غير المحدود لإسرائيل و حربي الخليج الأولى و الثانية و حرب يوغسلافيا , و الأفغانية و العراقية اليوم , إلى الحصار الاقتصادي للعديد من الدول التي لا تتلاءم طبيعة الحكم فيها و التيار الأمريكي , إلى توجيه الضربات الجوية إلى لبنان و السودان و العراق و غيرها , كل ذلك يصب في بحر الإرهاب المنظم على مستوى الدولة و المخطط له في أقبية ( سي . أي . إي ) و مكتب الأمن القومي الأمريكي .
3- الطبيعة المغامرة لنفوس الأمريكيين التي اتصفوا بها منذ هجرتهم إلى العالم الجديد بعد اكتشافه بغية الحصد السريع للثروة , تحولت هذه الطبيعة إلى عدوانية لحظة ملامسة أقدامهم تلك الأرض , و تولد الحقد بين الناس وطالت حتى الرؤساء منهم , فقد جرت عدة محاولات تصفية لهؤلاء الرؤساء بمعدل محاولة اغتيال لكل ثالث رئيس , و قتل فعلي لكل خامس على النحو التالي :
• ففي عام 1865م قتل الرئيس أبراهام لين كوين
• وفي عام 1881م قتل الرئيس جبمس هارفيلد
• و في عام 1901م قتل الرئيس وليام ماكيفلي
• و في عام 1923م قتل الرئيس دورين هاردينغ
• و في عام 1945م مات الرئيس روزفلت لأسباب غريبة و مفاجئة لم تعرف حتى الآن
• و في عام 1963م قتل الرئيس جون كيندي , و ما تزال الضروف غامضة
• و في عام 1968م مات متأثراً بجراحه مرشح الرئاسة روبرت كيندي شقيق الرئيس السابق .
• و في عام 1981م جرت محاولة لقتل الرئيس رونالد ريغان .

و في استعراض سريع لأعمال العنف و الجريمة في الولايات المتحدة , التي تدعي الحرية و الحضارة نجد الإحصائية التالية :
• ترتكب في كل دقيقة واحدة 30 جريمة متنوعة .
• و في 2/1 دقيقة تسرق سيارة
• وفي كل 19 ثانية يحدث عمل مخل بالآداب العامة و اختراق القانون في الشوارع .
• و كل 7 دقائق ترتكب عملية اغتصاب .
• و كل 25 دقيقة تحدث جريمة قتل عمد بحجة تجريب السلاح .
• و كل يوم ترصد أكثر من 300 حالة تهديد بالسلاح

و للجواب عن كثرة هذه الأعمال الإرهابية أجرت الصحيفة الأمريكية واسعة الانتشار ( نيويورك تايمز ) استطلاعاً أجاب فيه السكان بما يلي :
- 33% منهم أجابوا بسبب البطالة و غلاء المعيشة .
- 25% منهم أجابوا بسبب السياسة الليبرالية غير العادلة التي تتبعها الدولة .
- 18% قالوا بسبب التربية السيئة في البيت و المدرسة .
- 12% بسبب تعاطي الخمور و المخدرات .
- 8% بسبب قلة عناصر الشرطة و الأمن في الشوارع .

فتصور يا رعاك الله


***************************************
صنعت الدنيا للذين يحبون , أما الذين لا يحبون , فإنهم , و إن أبصروا الناس , ميتون ميتون ...........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الإرهاب .... هدف أم حجة ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جبـل العرب :: 
المنتديات العامة
 :: 
المنتديات العامة
-
انتقل الى: